Category: العقارات


أدى التوسع والتطور الكبير في سوق عقارات دبي إلى زيادة الطلب بشكل كبير عليها. تسبب هذا الطلب المرتفع إلى إحداث نقلة نوعية وكبيرة في أسعار هذه العقارات. نتيجة لذلك أخذ المستثمرين يفكرون بطرق بديلة للإستثمار، بحيث تعود عليهم بأرباح كبيرة، وتساعدهم على مواكبة الأسعار الهائلة المرتبطة بالعقارات المنتشرة في الإمارات. سنتحدث في هذا المقال عن واحدة من أبرز هذه البدائل، وهي: شراء العقارات قيد الإنشاء. كما سنتحدث عن أهم الأمور الواجب الإلمام بها عند توجهك لشراء عقار قيد الإنشاء في دولة الإمارات.

أولا ً- شراء عقار قيد الإنشاء في الإمارات
عملت الحكومة على تسهيل شراء المستثمرين من الخارج والداخل لعقارات مختلفة. كما عملت على فتح أبواب الإستثمار في العقارات قيد الإنشاء، تتضمن هذه العملية قيام فرد أو شركة ما بشراء عقار من شركات ومتعهدي البناء في الإمارات قبل إكتمال مرحلة تشييدها وبناءها.

تعود هذه العملية على أصحابها (المشتري والبائع على حد سواء) بفوائد وأرباح كبيرة. حيث أن المشتري يستطيع شراء هذه العقارات بأسعار قليلة إلى حد ما بالمقارنة مع أسعارها بعد اكتمالها. كما يستطيع المشتري التمتع بخصم كبير على هذا النوع من العقارات. سيتمكن المشتري من الإستثمار في هذه العقارات بعد اكتمال أعمال البناء فيها، وستعود عليه بأرباح طائلة. على أية حال، على المشتري أن يضمن اكتمال أعمال البناء الذي سيقوم بها المتعهد (البائع)، وتسليمها في الوقت المناسب. في كثير من الأحيان، إذا لم يتم تسليم العقار في الوقت المناسب سيؤدي إلى ضياع فرص استثمارية كبيرة من يد المشتري.

تجدر الإشارة أن الحكومة الإماراتية قد سمحت من فترة ليست ببعيدة للراغبين ببيع عقارات قيد الإنشاء بالإستعانة بالبنوك، عن طريق تكفل البنك بالتمويل اللازم لإكمال عملية البناء والتشييد للعقار. تشترط البنوك أن يقوم المشتري بدفع 50% من سعر العقار في عملية كهذه.

ازدادت المشاريع والخدمات التجارية المتعلقة بشراء عقارات قيد الإنشاء في الإمارات. شهد الثلث الأول من عام 2017 زيادة في هذه المشاريع بنسبة 86%.

ثانيا ً- الأمور الواجب الإلمام بها فيما يتعلق بشراء العقارات قيد الإنشاء في الإمارات
1. ابحث عن سمعة المطور (متعهد البناء) الذي تنوي الشراء منه. أهم المعلومات التي يجب أن تقوم بجمعها عن هذا المطور: جودة أعمال البناء خاصته، مدى التزامه في مواعيد تسليم العقار، وغيرها. سيساعدك الإطلاع على سجل أعماله السابق في التعرف على آلية عمل ها المتعهد والمهارات التي يملكها. ستساعدك هذه الخطوة تجنب متعهدي العقارات الفاشلين، وأصحاب أعمال البناء الرديئة.
2. شروط العقد بين المشتري ومتعهد العقار: عليك أن تحرص على سرد وتدوين أدق التفاصيل المتعلقة بالعقار (قيد الإنشاء) الذي ستشتريه في هذا العقد، أهمها: تاريخ الإنتهاء من التشييد، والتعويض المتفق عليه في حال تأخر المتعهد بتسليم العقار في وقته. بالعادة ينص القانون على إرجاع أو خصم نسبة 5 – 15% من سعر الشراء في حال لم يلتزم المتعهد بموعد التسليم المتفق عليه. اضغط هنا للمزيد من المعلومات حول تملك العقارات في الامارات.


تختلف وتتنوع الشقق التي يطرحها قطاع العقارات في السوق التجاري في دولة الإمارات. يتضمن هذا التنوع الإختلاف في أسعار البيع وأسعار ايجار الشقق في هذه الدولة. سنتحدث في هذا المقال عن أسعار الشقق. كما سنتحدث عن أهم الأماكن التي يزداد الطلب على شققها يوميا ً.

أولا ً: الأسعار الخاصة بشقق الإمارات
من الجدير ذكره أن أسعار الشقق للبيع في دبي يختلف اختلافا ً كبيرا ً بإختلاف المنطقة التي ستشتري فيها. يعض المناطق تشهد حركة سياحية وتجارية أفضل وأنشط من غيرها، مما يؤدي إلى رفع أسعار الشقق فيها. اضافة إلى أن بعض المناطق يحتوي على عدد قليل من الشقق، الأمر الذي يؤدي الى ارتفاع الطلب على شققها، والذي بدوره سيسهم في رفع أسعارها.
كما ذكرنا سابقا ً فإن سعر الشقق يختلف بإختلاف المنطقة التي تتواجد هذه الشقق فيها. كما تختلف بإختلاف سنة البناء، المرافق التابعة لها، حجمها، وحاجتها للصيانة. من إحدى المناطق التي ترتفع أسعار الشقق فيها عن غيرها: منطقة دبي مارين. يتعدى سعر الشقة في هذه المنطقة على 2 مليون درهم إماراتي. مع العلم أن أن هذه الشقة تحتوي على غرفتين نوم فقط. أما في منطقة البارشا، فسعر الشقق بنفس مواصفات الشقق السابقة تقريبا ً ونفس عدد الغرف، يقارب مليون و 250 ألف درهم إماراتي.

ثانيا ً: الإرتفاع المستقبلي في أسعار شقق الإمارات
تشهد الفترة الأخيرة تراجع الطلب على الشقق في الإمارت، مما أدى إلى انخفاض أسعارها، لكن هذا الحال سيتغير قريبا ً. سيعود الطلب على الشقق إلى الإرتفاع، وسيستمر على حاله في المستقبل. هذا الإرتفاع سيؤثر تأثيرا ً قويا ً في انخفاض أسعار بيع وتأجير الشقق في الإمارات العربية المتحدة. ينصح الخبراء بالتوجه إلى شراء شقق في هذه الفترة، حيث أن أسعارها أقل بكثير مما ستصبح عليه في المستقبل. كما أن الإرتفاع المستقبلي لأسعار الشقق في الإمارات سيمكن أصحابها من جني كثير من الأرباح، عن طريق الإستثمار في الشقق التي يملكونها.

ثالثا ً: الشقق الإماراتية ذات الطلب المرتفع
قدمت التقارير والدراسات الإحصائية من المواقع العقارية لهذا العام لائحة تحتوي على أسماء المناطق الإماراتية، التي تعد شققها صاحبة الطلب الأعلى من بين شقق الإمارات الأخرى. تشمل هذه اللائحة العديد من المناطق، مثل: دبي مارين، جارهور، البارشا، جزيرة الريم، جزيرة المرجان، وغيرها. يزداد الطلب على شقق هذه المناطق يوميا ً، ومن المتوقع أن يستمر هذا الإرتفاع في المستقبل. تشكل هذه المناطق فرصا ً استثمارية كبيرة. كما أنها مناطق تتمتع بجمال خلاب وحضارة راقية، الأمر الذي يجعل م شققها مركزا ً جذابا ً، فقد يقوم الأفراد بشراء شققها للإقامة فحسب وليس للإستثمار. من الجدير ذكره أن هنالك توجه كبير من الوافدين إلى الإمارات إلى استئجار الشقق بدل من شرائها، يكمن السبب في عدم تأكدهم من مدة إقامتهم في الدولة. كما أن شراء شقق في الإمارات يتطلب منك ايداع نسبة 25% من سعر الشقة في بداية العملية، ونجد الكثير منهم لا تتوفر لديهم السيولة الكافية للقيام بعملية الشراء.