بشرح مقتضب، أهم خطوات إنشاء العلامة التجارية الناجحة


قد يظن البعض أن انشاء علامة تجارية هو أمر صعب ومعقد، ولا يمكن أن يتم إلا من خلال الخبراء والمتخصصين في هذا المجال، وعلى الرغم من الصحة النسبية لهذا الاعتقاد إلا أنه يمكن القول بأن أي صاحب أعمال يمتلك رؤية واضحة حول ما يقوم به ويقدمه يستطيع تنفيذ وإنشاء علامته التجارية ببساطة، ومن خلال الخبراء يمكن التطرق للحديث عن أبرز الخطوات كما يلي:

  • إنشاء وتوثيق الفكرة الخاصة بالعلامة التجارية، وهذا يتطلب اختيار اسم مناسب لها، وهو ما يمكن تنفيذه من خلال وضع مجموعة من الخيارات للاختيار من بينها، أو البحث عن مصادر للإلهام.
  • تحديد الموقع وإنشاء الوعد الخاص، وهذا ما يمكن تشبيهه بالحديث الموجز عن عملك، فتوجه الحديث للفئة المستهدفة ممن هم غير راضين عن الأعمال البديلة، فتبين لهم مزايا عملك، بالإضافة لإنشاء الوعد الذي يناسب علامتك، وهوما يشبه وعد (Nike) – (JUST DO IT)، وغير ذلك.
  • تحديد شخصية مميزة للعلامة التجارية، وهذا ما يمكن تنفيذه من خلال اختيار الكلمات التي يُرغب بأن يستخدمها العملاء لوصف العلامة التجارية، كأن تكون ممتعة أو مريحة، مفعمة بالحيوية، وغير ذلك.
  • رسم صورة للعملاء المستهدفين، فالعلامة التجارية بأساسها عبارة عن رؤية العملاء للأعمال التي يحصلون عليها، أي أن العلامة التجارية المميزة لها عملاء مميزين.
  • تنفيذ المطبوعات التي تساهم في انتشار العلامة التجارية، مع الإشارة لأن لذلك دور في التأثير العاطفي على سلوك المستهلكين.
  • تحديد الألوان الخاصة بالعلامة التجارية، فمن المعروف أن للألوان دور نفسي كبير على من يراها، ولذلك فإنه من المهم عند تصميم العلامة التجارية أن يوضع بالاعتبار اختيار الألوان ذات العلاقة بالأعمال، والتي تُكسبها شخصية مميزة، وذلك وفق علم نفس الألوان.

صمم شعار خاص بعلامتك التجارية وفق ما تم تحديده من خطوط رئيسية حول رؤيتها ورسالتها وقيمها، ومع مراعاة أن يكون دالاً عليها وذو تأثير فعّال، وألا يكون معقداً أو غامضاً بشكل يجعله لا يرسخ في عقل المستهلك

shares